القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار [LastPost]

انسحاب منتخب مصر للشباب أمام تونس ظروف أم تعمد من الاتحاد الإفريقي.. اعرف التفاصيل

أصدر اتحاد شمال إفريقيا لكرة القدم، قرارًا رسميًّا اعتبار منتخب مصر للشباب خاسرًا أمام تونس بهدفين مقابل لا شيء واعتباره منسحبًا بسبب عدم اكتمال صفوف الفراعنة لخوض اللقاء لإصابتهم بفيروس كورونا، حيث كان من المقرر إقامة المباراة في الثالثة عصرًا بتوقيت القاهرة.

ومن جانبه، كان منتخب مصر قد أعلن في وقت سابق تشكيل المنتخب للمباراة، وذلك قبل موافقة اللجنة الطبية التابعة لاتحاد شمال إفريقيا لاعتماد اللاعبين المشاركين لخوض اللقاء، لكن بعد ساعة من المشاورات، أصدرت اللجنة الطبية للاتحاد الإفريقي قرارا بإلغاء اللقاء بسبب عدم توافر 15 لاعبًا في صفوف المنتخب.


منتخب مصر للشباب
منتخب مصر للشباب


القصة الكاملة لإصابة منتخب مصر للشباب

وكانت المسحة التي خضع لها منتحب الشباب قد أظهرت قبل 3 أيام من لقاء منتخب ليبيا إصابة 16 لاعبًا في صفوف المنتخب بفيروس كورونا، بجانب إصابة المدير الفني لمنتخب الشباب ربيع ياسين، وحينها اعتبر منتخب مصر للشباب منسحبًا أمام ليبيا.

وعلى ضوء ذلك اعتمد اتحاد شمال إفريقيا على لائحة «كاف» في قراره والتي تقول إن الحد الأني في صفوف أي فريق مشارك لخوض أي لقاء 15 لاعبًا، وهو ما لم يكون في صفوف منتخبا للشباب.

منتخب مصر للشباب يحاول تضميد الجراح من أجل الاستمرار في البطولة

وبسبب ذلك قرر منتخب الشباب استدعاء عدد من اللاعبين بمصر لاستكمال صفوف الفريق من أجل استكمال البطولة، حيث استدعى للاعبين جديدين، هما مصطفى "ميسي" لاعب سيراميكا كليوباترا، وأحمد حسام لاعب الجونة، إذ وصلا إلى تونس صباح أمس الخميس، رفقة بعثة صغيرة تضم أيضا محمد أبو العلا طبيب منتخب مصر الأول، بجانب الدكتور محمد محمود، للإشراف على علاج المصابين.

منتخب مصر للشباب


ومن جانبه، أعلن المتحدث باسم منتخب الشباب، وليد ماهر، نتيجة المسحة الجديدة الخاصة بمباراة تونس، والتي أظهرت إيجابية عينة لاعبين جديدين في صفوف المنتخب بتونس، ليعود الوضع كما كان، ويقل العدد ليصبح 14 لاعبًا فقط، وهو ما يمنع إقامة المباراة.

لكن صباح اليوم الجمعة، أعلن منتخب مصر سلبية لاعبين اثنين في منتخب مصر، وبالتالي يمكن إقامة اللقاء، إلا أن المشكلة تكمن في أن المسحة الأخيرة كانت خارج الإطار الرسمي، وبالتالي لا بُدّ من الحصول على موافقة اللجنة الطبية بالاتحاد الإفريقي لاعتماد نتيجة المسحة وإقامة اللقاء.

بعد مشاورات استمرت حتى قبل انطلاق المباراة بدقائق، قرر الاتحاد الإفريقي إلغاء المباراة واعتبار منتخبنا خاسرًا ومنسحبًا بنتيجة 2-0 أمام تونس.


تعليقات